حبس موظف بشركة تأمين لتورطه فى قضايا نصب مع مستريح طنطا

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قرر المستشار أحمد نجيب رئيس نيابة مركز طنطا، حبس موظف بشركة تأمين لشراكته مع "مستريح طنطا" في قضايا النصب وجمع أموال أكثر من 600 مليون جنيه 4 أيام على ذمة التحقيقات وسماع أقوال المبلغين وشهود العيان.

كان اللواء محمود حمزة مدير أمن الغربية تلقي إخطارا من اللواء السعيد شكري مدير المباحث الجنائية يفيد بتمكن المقدم وليد فايد رئيس مباحث الأموال العامة بإدارة البحث الجنائي وقوات من الشرطة السرية والنظامية من ضبط "رضا احمد عثمان صالح "48 سنة مهندس زراعى ومقيم محلة منوف مركز طنطا.وحاليا محبوس بسجن المركز على ذمة العديد من قضايا توظيف الأموال لاتهامه بدعوة عدد كبير من المواطنين وتلقى منهم مبالغ مالية ضخمة لتوظيفها والذى أطلق عليه إعلاميا ( مستريح طنطا) .

كما ورد لإدارة مباحث الأموال العامة ورود (٢) بلاغ لقسم مكافحة جرائم الأموال العامة بالمديرية من كل من واقعة المحضر رقم ٢٠١٩/٢٣١٦١ جنح مركز طنطا عن بلاغ " السيد محمد عطية بهاء الدين "52 سنة بالمعاش وآخر ومقيمان محلة منوف مركز السنطة بينما عن واقعة المحضر رقم ٢٠١٩/٢٣١٦٤ جنح مركز طنطا عن بلاغ أحمد فؤاد أحمد صقر 48 سنة صاحب محل ومقيم بذات الناحية ضد المدعو" مصطفى سعد ابو الفتوح زيدان "50 سنة موظف بشركة تأمين ومقيم محلة منوف مركز طنطا وذلك لقيامه بدعوتهم وتلقى منهم مبالغ مالية بلغ إجماليها (١١٧٨٠٠٠) مليون ومائة وثمانية وسبعون ألف جنيه لتوظيفها فى مجال تجارة المحاصيل الزراعية نظير إعطائهم فائدة شهرية إلا أنه لم يف بالتزامه ورفضه سداد الفائدة المتفق عليها ورفضه رد أصل المبالغ المالية إليهم.

كما أكدت تحريات ضباط قسم مكافحة جرائم الأموال العامة صحة تلك الوقائع.

وعقب تقنين الإجراءات تم صبط المتهم المذكور وبمواجهته أقر بارتكابه الوقائع سالفة الذكر بالاشتراك والمتهم الأول رضا احمد عثمان وأخطرت النيابة العامة للتحقيق والتى قررت حبس المتهم برفقة الأخرين 4 أيام على ذمة التحقيقات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق