أمريكا تصدر بضائع للعالم بقيمة 1.5 تريليون دولار

بوابة الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

صدّرت الولايات المتحدة 1.5 تريليون دولار من البضائع، إلى جميع أنحاء العالم في 2018، وفقاً لما أظهرت بيانات وزارة التجارة الأمريكية، السبت.

 

الجديد في هذه الإحصائية التي وزعتها الممثلية التجارية الأمريكية، في جنيف، أنها تحدد قيمة الصادرات حسب المناطق الحضرية الكبيرة "متروبوليسيان" الـ 392 في الولايات المتحدة؛ كل منطقة وحجم صادراتها وقيمتها.

في الفترة من 2017 إلى 2018، زادت صادرات المناطق الحضرية بمقدار 110.3 مليار دولار - أو 8.1 في المائة، وحققت 259 منطقة حضرية نمواً إيجابياً في الصادرات، 94 منطقة منها حققت رقماً قياسياً.

وقال جيلبرت كابلان؛ وكيل وزارة التجارة، إن "الإدارة الحالية ملتزمة بمعالجة الاختلالات التجارية، وكسر الحواجز التجارية، وتزويد الشركات الأمريكية بإمكانات جديدة للوصول إلى الأسواق الخارجية". وأضاف، أن "الشركات المحلية التي تسعى إلى تنمية أعمالها من خلال التصدير من السوق المحلية إلى الأسواق الدولية نقدم لها الخدمات المفيدة والخبرة من المتخصصين في التجارة المحلية لمساعدتها على التوسع في الأسواق الدولية".

وفي 2018، دعمت 165 منطقة حضرية أكثر من مليار دولار من صادرات السلع، ومن بين هذه المناطق، أبلغت 22 منطقة عن صادرات تراوح بين 10 و25 مليار دولار، وتجاوزت 12 منطقة عتبة الـ 25 مليار دولار.

إضافة إلى ذلك، فقد دخلت عشر مناطق حضرية من تكساس وخمس مناطق حضرية من كاليفورنيا في ترتيب أعلى 50 منطقة حضرية في 2018 من ناحية قيمة التصدير. 

ويرى كابلان؛ أنه "مع هذه الزيادة في الصادرات على مدى العام الماضي، واستمرار تقديم الخدمات التجارية للشركات، تكون الشركات الأمريكية والاقتصاد الأمريكي قد مرَّا بوقت مثمر ومزدهر".

في منطقة جنوب غرب الولايات المتحدة، صدَّرت المناطق الحضرية فيها سلعاً بقيمة 355 مليار دولار بزيادة قدرها 23 في المائة عن 2017. 

ومن بين 50 منطقة حضرية في جنوب غرب البلاد، شهدت 37 منطقة زيادة عن 2017، و17 منطقة سجلت صادرات قياسية في 2018. وتصدرت منطقة هيوستن وودلاندز - شوجر لاند (تكساس) الترتيب بـ 120.7 مليار دولار من صادرات السلع، كما هو الحال في 2017، أظهرت هذه المنطقة أيضاً أعلى نمو سنوي في الصادرات بالدولار، حيث توسعت بمقدار 25.0 في المائة من 2017 إلى 2018.

وتأتي بعد هيوستن "بين مناطق الجنوب الغربي"، نيو أورليانز - ميتريري بقيمة 36.6 مليار دولار، ودالاس-فورت-وورث-آرلنكتون (تكساس) بقيمة 36.3 مليار دولار، ومنطقة إلباسو (تكساس) بقيمة 30.1 مليار دولار، ومنطقة بوماونت-بورت آرثر (تكساس) بقيمة 21.4 مليار دولار، وكوربوس كريستي (تكساس) بقيمة 20.7 مليار دولار، وأوستن-راوند روك (تكساس) بقيمة 12.9 مليار دولار.

وفي منطقة البحيرات الكبرى المحاذية للحدود مع كندا، بلغ إجمالي صادرات السلع في المناطق الحضرية 206 مليارات دولار، بزيادة قدرها 3 في المائة عن 2017. 

ومن بين المناطق الحضرية البالغ عددها 68 في منطقة البحيرات الكبرى، شهدت 46 منها زيادة عن عام 2017، وسجلت 21 صادرات قياسية في 2018.

أما المناطق الحضرية الخمس العليا المتبقية، فهي: نيويورك - نيوارك - وجيرسي سيتي (نيويورك - نيوجيرسي - بنسلفانيا) بصادرات قدرها 97.7 مليار دولار، ولوس أنجلوس لونج بيتش أنهايم (كاليفورنيا) بصادرات قيمتها 64.8 مليار دولار، وسياتل - تاكوما - بلفيو (واشنطن) بصادرات قدرها 59.7 مليار دولار، وشيكاغو-نابرفيل-إلجين (إلينوي-إنديانا-ويسكونسن) بصادرات قدرها 47.3 مليار دولار.

وأفادت وزارة التجارة بأن السلع المصدرة من المناطق الحضرية في 2018 تشير إلى أن الشركات المحلية تحقق فوائد كبيرة من التجارة العالمية، وأن صادرات المعدات الكهربائية ومعدات النقل والمعادن المصنّعة وصلت إلى أرقام قياسية. 

وأضافت، أن هذه الصادرات لا تفيد الشركات المصنّعة الكبيرة فقط، بل أثَّرت إيجابياً في الشركات الصغيرة التي تصنع قطع غيار للسلع، مشيرة إلى أن "الخبر الجيد هو أن إنتاجنا ينمو، وبه ينمو ناتجنا المحلي الإجمالي، وعندما ننتج للعالم فإنه أمر استثنائي بالنسبة لنا".

أخبار ذات صلة

0 تعليق