المحكمة الرياضية ترفض طلب الإتحاد الإفريقي وتعلن الترجى بطلا لدورى أبطال إفريقيا

الموجز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أحمد أبوعقيل

أعلنت محكمة التحكيم الرياضي "كاس" اليوم، الأربعاء، تتويج الترجي بطلا لدوري أبطال إفريقيا، على حساب الوداد البيضاوي المغربي، عقب رفض قرار الاتحاد الإفريقى لكرة القدم "كاف" بإعادة المباراة.

ونشرت المحكمة بيانا عبر موقعها الرسمى أعلنت فيه رفض قرار الاتحاد الأفريقى لكرة القدم "كاف" بإعادة مباراة إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا، بين الترجي والوداد، بعد انسحاب الفريق المغربي، اعتراضًا على تعطل تقنية حكم الفيديو المساعد "VAR"، لكن محكمة التحكيم الرياضى رفضت هذا القرار اليوم واعتبرت الترجي بطلا للمسابقة.

وتعادلا الفريقان 1 / 1 ذهابا في الدار البيضاء، ثم التقيا في مباراة الإياب في رادس بتونس يوم 31 مايو، وقد توقفت عند الدقيقة 60، بينما كان الترجي متقدما بهدف نظيف، حيث رفض الوداد استكمال المباراة إلا بعد لجوء الحكم لنظام حكم الفيديو المساعد (فار) إثر إلغاء هدف للفريق في الدقيقة 60.

وبعد ساعة ونصف الساعة من التوقف ، قرر الحكم الجامبي باكاري جاساما إنهاء المباراة بانسحاب الوداد واحتساب اللقاء لصالح الترجي، معلنا فوز الترجي باللقب لانسحاب لاعبي الوداد، وذلك بقرار من مسؤولي الكاف.

واستمعت المحكمة لأقوال ممثلى الترجي والوداد أمس بجانب حكم المباراة ومسئولين من الاتحاد الإفريقى لكرة القدم "كاف" قبل أن تتخذ قرارها النهائي بحسم اللقب لصالح الترجي.

وكان الحكم الجامبي بكاري جاساما، كان قد أطلق صافرته في الملعب الأوليمبي برادس، معلنًا أن فريق الترجي هو بطل دوري أبطال إفريقيا 2019، بعدما اعتبر الوداد منسحبًا من المباراة بعدما رفض بطل المغرب استكمال اللقاء.

مدرب الوداد السابق

كشف مدرب الوداد السابق فوزي البنزرتي، أن مباراة رادس بين الترجي التونسي والوداد، أقيمت في أجواء سليمة من الجهة الأمنية.

وخالف البنزرتي تقارير الكاف الأفريقية التي قالت بأن المباراة غابت عنها الظروف الأمنية.

وأوضح البنزرتي فى تصريح لصحيفة ٢٤ الرياضية التونسية أن السبب الحقيقي لإيقاف مباراة إياب نهائي دورى أبطال إفريقيا، بين الترجي والوداد البيضاوي، كان عدم توافر تقنية الفيديو".

وأضاف البنزرتي: "تشغيل الفار كان الطلب الرئيسي للوداد، بعد إلغاء هدف اللاعب وليد الكرتي".

الكاف يعدل نظام المسابقة

قررت اللجنة التنفيذية للاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) خلال اجتماع في القاهرة اليوم الأربعاء، تعديل نظام مسابقة دوري الأبطال وكأس الاتحاد (الكونفدرالية) باستبدال مباراتي الذهاب والإياب للدور النهائي، بمباراة نهائية واحدة على أرض محايدة، بدءا من الموسم المقبل.

وتأتي هذه الخطوة في أعقاب المشاكل والأزمات التي رافقت نهائي دوري الأبطال هذا الموسم بين الترجي التونسي والوداد البيضاوي المغربي الذي لم تحسم نتيجته بعد.

وأفاد مسؤولون في الاتحاد القاري لوكالة الصحافة الفرنسية الأربعاء، بأن الاتحاد سيفتح الباب أمام تقدم مدن راغبة باستضافة هاتين المباراتين (نهائيي دوري الأبطال وكأس الاتحاد).

وأثار نهائي دوري الأبطال لموسم 2018-2019 بين الترجي حامل اللقب، والوداد البيضاوي بطل 2017، جدلا واسعا ولا سيما في مباراة الإياب على ملعب رادس في تونس نهاية مايو الماضي.

الصحف المغربية تحتج

عبرت وسائل الإعلام المغربية الصادرة اليوم السبت عن غضبها من الأجواء التي رافقت مباراة الوداد الرياضي المغربي مع مضيفه الترجي التونسي في نهائي دوري أبطال افريقيا.

وعلقت صحيفة "هسبريس" عبر موقعها الالكتروني "فضيحة كروية تمنح الترجي لقب أبطال إفريقيا على حساب الوداد".

وأشارت الصحيفة " لجنة الطوارئ بـ"الكاف" تجتمع بعد "فضيحة رادس"

أما صحيفة "اليوم 24 " فكتبت" "مهزلة.. الكاف يعلن الترجي بطلا لإفريقيا رغم عدم إكمال المباراة"

ونقلت الصحيفة تصريحات لسعيد الناصيري، رئيس نادي الوداد قال فيها " سنلجأ للفيفا و المحكمة الدولية للتحكيم الرياض. لم يتم إخبارنا بأمر "الفار" ورئيس الترجي حاول استفزازي.

وواصلت الصحيفة " رئيس الكاف يدعو لاجتماع عاجل مع لجنة الطوارئ بعد النهائي “المهزلة”.

بينما رأت قناة "الرياضية" أن ما جرى كان "مهزلة إفريقية"، لاسيما إلغاء هدف "مشروع" للوداد.

وكتبت صحيفة "هسبورت".. "تتويج بارد للترجي بطلا لإفريقيا.. والوداد يقاطع بروتوكول تسلم الميداليات".

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق