انفجار ضخم يهز الحي الدبلوماسي في كابول... ولا أنباء عن ضحايا

العربى الجديد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف


وتشير الأنباء الأولية إلى وقوع هجوم انتحاري على مكتب لوجستي تابع لوزارة الدفاع.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية، نصرت رحيمي في رسالة إلى وسائل الإعلام: "وقع انفجار في الساعة 8:55 (4:25 بتوقيت غرينتش) في حي بولي محمود خان في كابول. سنعطي المزيد من التفاصيل لاحقاً".

اقــرأ أيضاً

وارتفع عمود من الدخان فوق موقع الانفجار.


وسمع شهود عيان تحدثوا لوكالة "فرانس برس" طلقات نارية في المنطقة.

ووقع الانفجار في ساعة زحمة على مقربة من مكاتب شبكة "شامشاه تي في" التي أوقفت بثها لفترة وجيزة قبل أن تنقل مشاهد عن مكاتبها، التي تلقت أضراراً جسيمة.

ويقع في الحي ذاته الاتحاد الأفغاني لكرة القدم والاتحاد الأفغاني للكريكت، إضافة إلى مبان عسكرية.

ووقع الانفجار في وقت باشرت الولايات المتحدة وحركة "طالبان"، أول من أمس السبت، في الدوحة جولة محادثات جديدة سعياً لوضع حد للنزاع في أفغانستان، وفق ما أفاد به مصدر في الحركة.

اقــرأ أيضاً


وتزامن استئناف المفاوضات مع هجوم نفذته "طالبان"، وأدى إلى مقتل ما لا يقل عن 25 عنصرا من مليشيات موالية للحكومة.

وبدأت المحادثات في سبتمبر/أيلول وهي تتركز على محاور أربعة هي: مكافحة الإرهاب، وجود القوات الأجنبية، الحوار بين الأفغان والتوصل إلى وقف إطلاق نار دائم. وتصرّ "طالبان" على مغادرة القوات الأجنبية، ورفضت التحدث مع الحكومة الأفغانية في كابول.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق