"التعليم" تكرم المدارس الفائزة بمسابقتي المدينة المرورية بالتعاون مع وزارة الداخلية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

كرمت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم، مجموعة المدارس الفائزة في مسابقتي المدينة المرورية وقصة شهيد للعام 2018/2019، لمرحلة رياض الأطفال على مستوى الجمهورية، باتحاد الشرطة الرياضي، وذلك في إطار توجيهات الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني بالتعاون مع وزارة الداخلية لرفع الوعى المروري وغرس روح الانتماء والمواطنة وتعزيز المفاهيم الأمنية والسلوكيات المرورية لدى تلاميذ مرحلة رياض الأطفال.

 

جاء ذلك بحضور الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم العام، واللواء علاء الدجوي مساعد وزير الداخلية للشرطة المتخصصة، والعميد دكتور أيمن الضبع الإدارة العامة لنظم المعلومات والمرور، والدكتور مجدى عبد الغنى رئيس الإدارة المركزية لمعالجة التسرب التعليمي والدكتور أكرم حسن مدير إدارة التعليم الثانوي، ومحمد حلمي مدير عام الإدارة العامة لرياض الأطفال.

وجه الدكتور رضا حجازي، في كلمته، الشكر والتقدير للدكتور طارق شوقي وزير التربية ‏والتعليم لحرصه واهتمامه بتوفير ‏أوجه الرعاية والدعم الكامل لإقامة فعاليات الحفل، وتمنياته بدوام النجاح والتفوق ‏لأبنائنا الطلاب.

وأضاف حجازي أن هذه المسابقة تأتي في إطار التنسيق ‏والتعاون بين وزارتي التربية والتعليم والتعليم ‏الفني ووزارة الداخلية من خلال بروتوكول ‏التعاون المبرم بين الوزارتين ‏لرفع الوعي المروري والأمني وتعزيز السلوكيات ‏والمفاهيم المرورية الإيجابية لدى أطفال ‏الروضة وغرس روح الولاء والانتماء لتعميق ‏المواطنة في نفوس الطلاب، وتعريف ‏الأطفال بالدور البطولي الذي يبذله رجال ‏الشرطة من أجل حماية الوطن والمواطن ‏والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة.

وأوضح  الدكتور رضا حجازي أنه علي مدار اثنا وعشرون عاما يأتي هذا التعاون ‏المثمر والبناء بين الوزارتين من أجل التوعية بأهمية الوعي المروري لدى الطلاب حيث تم اضافة بعداً جديداً للمسابقة ‏متمثلا في قصص شهداء الشرطة الذين تم تكريمهم ‏من قبل وزارة التربية والتعليم، معربًا عن خالص التحية ‏والتقدير لأعضاء جهاز الشرطة البواسل على ‏الجهود العظيمة التي يقدموها فداءً للوطن حفاظاً على ‏أمنه وسلامته. ‏

وأشار حجازي إلى أن أقل ما يُقدم لأرواح شهداء الشرطة هو إطلاق أسمائهم على مدارس التربية والتعليم ‏ومن بينهم الشهيد كريم فؤاد هنداوي بمحافظة ‏مطروح، والشهيد مهيد الهواري بمحافظة الإسكندرية.

وأكد اللواء علاء الدجوي، أنه في إطار التعاون المستمر بين وزارة الداخلية ووزارة التربية والتعليم، من أجل غرس روح الانتماء والمواطنة وتعزيز المفاهيم الأمنية والسلوكيات المرورية لطلاب المدارس تقوم وزارة التربية والتعليم بتنظيم المسابقات الثانوية التي تقام بين روضات الأطفال على مستوى الجمهورية لاختيار أفضل روضة في مجالات الوعى المروري والحماية المدنية والمحافظة على البيئة ودور الشرطة في حماية الأرواح والممتلكات والمنشآت، حيث يقوم تلاميذ المدارس التي تحمل أسماء شهداء الشرطة بإعداد نشاط فنى حول هؤلاء الشهداء الأبطال تخليدا لذكرهم وتجسيدا لتضحياتهم وبطولاتهم من أجل استقرار الوطن وأمنه.

وتفقد الدكتور رضا حجازي المعرض المقام على هامش حفل التكريم بمشاركة المدارس من كل محافظات الجمهورية، وقد أثنى حجازي على الأعمال المعروضة به والتي تحتوي على مجموعة الإشارات المرورية والنماذج الخاصة بالمدن المرورية وكل الأعمال المتعلقة بأمن وسلامة التلاميذ داخل المدرسة.

 

وفازت ثلاث محافظات بالمراكز الأولى على مستوى الجمهورية في مسابقة قصة شهيد وهى "محافظة مطروح ومحافظة البحيرة ومحافظة الإسكندرية"، كما فازت مدرسة من كل محافظة على مستوى الجمهورية بمرحلة رياض الأطفال في مسابقة المدينة المرورية.

 

جدير بالذكر أن تنمية الوعي المروري والأمني وآداب ‏وسلوكيات المرور السليمة لدى الأطفال تعد أحد ‏الركائز الأساسية التي تهدف الوزارة الى غرسها ‏في نفوس الطلاب لما لها من أهمية ‏قصوى في تقدم وازدهار المجتمع بهدف تعميق مفهوم الأمن، وحق الوطن، واحترام القانون، واحترام قواعد وآداب الشارع ‏والطريق.

0 تعليق