الوطن | مصر | التخطيط تعقد المؤتمر الحواري حول "التخطيط لمستقبل مصر"

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

افتتحت د/ هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري المؤتمر الحواري حول "التخطيط لمستقبل مصر" في ضوء نتائج التعداد العام للسكان والإسكان والمنشآت لعام 2017 والذي نظمته وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري بالتعاون مع الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء ومنتدى البحوث الاقتصادية.

807f97e9d0.jpg

وفى كلمتها التى ألقتها الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى أشارت سيادتها إلى جهود الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء بالشراكة مع العديد من مؤسسات الدولة فى الخروج بنتائج تعداد 2017، وذلك فى إطار قيادة اللواء/ أبو بكر الجندى فى ذلك الوقت، مشيرة إلى أهمية الاستثمار التكنولوجى والبشري وتدريب كوادر قادرة على القيام بتلك الجهود.أضافت وزيرة التخطيط أن تعداد 2017 نتج عنه ثروة من المعلومات والبيانات كان من المهم الاستفادة منها فى تحليل الدراسات والبيانات وذلك بالشراكة الفاعلة بين الوزارة والباحثين والمتخصصين والمجتمع المدنى والقطاع الخاص بشكل علمى دقيق يمكن الدولة من الاستفادة والاستعانة بها فى جميع خطط الدولة، فضلًا عن تحديث رؤية 2030 التى تم البدء بها عن طريق عقد عدد من الحوارات المجتمعية ومناقشة عدد من القضايا الملحة مثل قضية الزيادة السكانية التى أصبحت اليوم أكثر إلحاحًا فى ظل الزيادة الكبيرة حاليًأ، هذا بالإضافة إلى قضية التنمية العمرانية والتحول فى الاقتصاد واختيار شكل الاقتصاد الذى نريد أن نعيش فيه، وهى إحدى القضايا المهمة التى نعتمد على نتائج التعداد فى تحديدها.

b692058da5.jpg

وأوضحت الدكتورة هالة السعيد أن هذا المؤتمر يعد أولى ورش العمل وأولى اللقاءات الحوارية لمناقشة نتائج التعداد، مشيرة إلى عقد عدد آخر من الحوارات واللقاءات فى ذات الشأن، ومشددة على أهمية وجود توعية مجتمعية بشكل مبسط ومختصر لكل نتائج دراسات التعداد، حيث إن الأمور الاقتصادية الخاصة يكون لها قدر من الثقل على المواطن البسيط، لذا من المهم تبسيط تلك المعلومات فى شكل أوراق سياسية مبسطة تعطى قيمة مضافة لنتائج التعداد، مشيرة إلى إن العاميين التاليين لانتهاء تعداد 2017 شهدا تطورات كبيرة خاصة فى مجال سياسة التصنيع بشكل أساسي، وسياسة دعم الصادرات.

19067f2a74.jpg

جدير بالذكر أن الوزارة قامت بتشكيل مجموعات عمل من الخبراء قامت بإعداد أوراق سياسات لدراسة وتحليل نتائج تعداد 2017 التي أعلنها الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في سبتمبر  من نفس العام، ومدلولاتها وانعكاساتها على القطاعات المختلفة والعلاقات التشابكية بينها، واتجاهاتها المستقبلية.ويأتي هذا المؤتمر في إطار التواصل مع كافة الأطراف ذات الصلة لمناقشة هذه الأوراق وتنقيحها ووضعها موضع التنفيذ والمتابعة والتقييم، وطرح مقترحات محددة للمساعدة في صياغة وتنفيذ خطة للإصلاح الاقتصادي والاجتماعي والمؤسسي خلال فترة زمنية مناسبة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق